أخبار

شركة أبسولار تفوز بعقد لمشروعها التالي الأكبر لتزويد الوحدات الشمسية إلى تركيا

renewable

شركة أبسولار تفوز بعقد لمشروعها التالي الأكبر لتزويد الوحدات الشمسية إلى تركيا

أبسولار تحطم رقما قياسيا لها وفي المنطقة فيما تواصل فوزها بالعقود لتركيا ومنطقة الشرق الأوسط

إسطنبول، 2 آذار/مارس، 2017 / بي آر نيوزواير / — أعلنت شركة أبسولار، وهي مزودة رائدة لوحدات الطاقة الشمسية، عن تحقيقها معلما مهما جديدا بعد أن حصلت على عقد من شركة هيلفان إنيرجي لتوريد ألواح الطاقة الشمسية لمزرعة الطاقة الشمسية التي تبلغ قدرتها التوليدية 23.6 ميغاواط، في هيلفان، سانليورفا بتركيا. وعندما يتم تشغيلها، فإن الطاقة المولدة من هذه المنشأة ستكون قادرة على توفير ما يكفي من الكهرباء لتشغيل ما يقرب من 17،500 منزل في المنطقة.

وسيبدأ البناء في مرفق هيلفان إنيرجي في غضون الأشهر القليلة المقبلة، وستجهز بـ 87,630  من وحدات أبسولار الشمسية UP-M270P. وومن المتوقع أن تولد هذه المنشأة ما يقرب من 40 غيغاواط وتوفر ما يصل الى 20000 طن من ثاني أكسيد الكربون سنويا.

وقال يوانيس ماركاتاتوس، مدير أعمال أبسوولار في تركيا والشرق الأوسط، إن “هذا المشروع لا يرسم مستقبلا مشرقا لأبسولار وحسب، بل وأيضا لتركيا والشرق الأوسط مع استمرار المنطقتين في زيادة قدراتهما من الطاقة الشمسية. ومع نجاحنا الكبير في تركيا، فإننا على ثقة ومتفائلون حول مستقبل أعمالنا في المنطقة فيما نواصل توسعنا في الشرق الأوسط، ونرى ذلك كدلالة على أشياء أكثر في المستقبل.”

وكانت أبسولار قد سجلت رقما قياسيا في بداية العام الماضي بعد توريد الألواح الشمسية لمشروع تبلغ قدرته 18.7 ميغاواط في تركيا كجزء من اتفاق لبيع 40 ميغاواط من الوحدات الشمسية.

نبذة حول أبسولار

أبسولار هي مطورة رائدة دولية ومنتجة لوحدات الطاقة الشمسية الكهروضوئية ذات الجودة العالية وبأسعار تنافسية، ضامنة تأمين الاستثمارات طويلة الأجل لعملائنا في جميع أنحاء العالم. ومن خلال الاستفادة من نموذج أعمال خفيف الاصول ومكونات وحدات من الدرجة الاولى، فإن أبسولار قادرة على البقاء متجاوزة توقعات الطلبات، وتقديم التقنيات الكهروضوئية المبتكرة المصممة خصيصا لتلبية طلبات العملاء المتفاوتة الأداء والجمالية. وتأتي جميع وحدات أبسولار للطاقة الشمسية مشمولة بكفالات المنتجات الرائدة في الصناعة فضلا عن ضمانات الأداء، بما في ذلك خيارات تغطية الطرف الثالث.

Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الأكثر قراءة

To Top