الصحة

70 مليار دولار القيمة السوقية لقطاع الرعاية الصحية في دول مجلس التعاون الخليجي

70 مليار دولار القيمة السوقية لقطاع الرعاية الصحية في دول مجلس التعاون الخليجي

سيطر المشهد الاستثماري في قطاع الرعاية الصحية في دول مجلس التعاون الخليجي على مناقشات منتدى الاستثمار في قطاع الرعاية الصحية الذي أقيم اليوم ضمن معرض ومؤتمر آراب هيلث 2020 (معرض الصحة العربي) الذي يمتد على مدى أربعة أيام ويختتم غداً الخميس 30 يناير.

يواصل قطاع الرعاية الصحية في المنطقة توفير فرص كبيرة للمستثمرين بالتزامن مع التوقعات التي تقدر القيمة السوقية لقطاع الرعاية الصحية في دول مجلس التعاون الخليجي بنحو 70 مليار دولار أمريكي، على أن ينمو بمعدل نمو سنوي مركب نسبته 5%.

هذا وركزت النقاشات والمحادثات التي شهدها المنتدى اليوم على محركات التغيير في الاستثمار في قطاع الرعاية الصحية، كما خصصت منصة لمناقشة التوقعات المستقبلية لمشهد الاستثمار في مجال الرعاية الصحية على مستوى منطقة الشرق الأوسط.

وخلال حديثه في الجلسة الصباحية من المنتدى، قال جاد بيطار، المدير والشريك الإداري في شركة بوسطن للاستشارات: “على الرغم من وجود فرص هائلة للنمو إلا أن دول مجلس التعاون الخليجي تنفق فقط نصف ما تنفقه الأسواق المتطورة على قطاع الرعاية الصحية. وفي ضوء ذلك، يوجد عدد من العوامل التي من شانها أن تخلق فرصاً استثمارية في قطاع الرعاية الصحية في المنطقة بما في ذلك ضعف أداء الأنظمة والتحولات في التركيز الاستراتيجي مثل أعباء المرض والبصمة الجغرافية والاستعانة بمصادر خارجية في العمليات الرئيسية مثل التصنيع وسلاسل التوريد، فضلاً عن بناء وتعزيز القدرات من خلال التحول نحو الرقمنة والرعاية الصحية القائمة على القيمة والوضع الحالي المستند على التجزئة في تقديم الخدمات”.

وخلال منتدى الاستثمار في قطاع الرعاية الصحية اليوم، تعرف الحضور على أبرز التجارب المحلية والعالمية في الاستثمار في تقنيات الرعاية الصحية والشركات الناشئة المبتكرة. وشارك بندر عنتابي، المدير العام للأعمال الدولية في شركة “جاوبون هيلث” مع الحضور آراء الشركات حول الاستثمار في تكنولوجيا الرعاية الصحية من منظور عالمي، في حين تطرق الدكتور إحسان المرزوقي، المدير الإداري لشركة “غلوكير” في دبي، إلى التجارب والخبرات المحلية في السوق.

تعليقاً على ذلك، قال روس ويليامز، مدير معرض ومؤتمر “آراب هيلث”: “على مدى العامين الماضيين في الولايات المتحدة وحدها، تمكنت الشركات الناشئة في مجال الصحة الرقمية من جمع نحو 10 مليارات دولار أمريكي لتمويل ما يقرب من 1000 صفقة، وذلك وفقاً للبيانات الصادرة عن “بيتشبوك” و”كرانشبيس”. تعطي هذه الأرقام مؤشراً كبيراً على التركيز الحالي الذي ينصب في تحسين سير العمل في قطاع الرعاية الصحية، والوصول إلى رعاية صحية أفضل، وتقديم نماذج منخفضة التكلفة. وفي هذا السياق، يعد معرض ومؤتمر آراب هيلث منصةً لإبراز هذه الفرص مع استعدانا لعامٍ آخر مليء بالابتكار والاستثمار في هذا القطاع”.

وفي تقرير صدر مؤخراً عن إنفورما ماركيتس الشركة المنظمة لمعرض آراب هيلث تحت عنوان “صوت سوق صناعة الرعاية الصحية”، تبادل المشاركون تجاربهم فيما يتعلق بالفرص الاستثمارية في سوق الرعاية الصحية في دول مجلس التعاون الخليجي. وفي هذا الصدد، حافظت كل من الإمارات والسعودية على مكانتهما كأبرز الأسواق في هذه الصناعة ضمن دول مجلس التعاون من حيث الأداء الحالي وتطلعات المشاركين نحو جاذبية الاستثمار للعامين المقبلين. كما جاءت النظرة العامة للمسح إيجابية لعام 2020 على مستوى العالم، حيث توقع 79.3% من المشاركين زيادة في الإيرادات مقارنة بعام 2019، فيما توقع 15.4% أداءً مستقراً وثابتاً.

من جهته قال بول ماجريد، الذي شغل سابقاً منصب مستشار السياسة الأوروبية لرئيسي وزراء في بريطانيا وكبير المستشارين الحاليين في شركة لكسينجتون كوميونيكيشنز، إحدى شركات الاستشارات الإستراتيجية الرائدة في المملكة المتحدة: “مع الخروج الوشيك لبريطانيا من الاتحاد الأوروبي، ستبذل المملكة المتحدة جهوداً متزايدة وستسعى للحصول على موارد إضافية في التجارة المتنامية على مستوى العالم، لذا سيكون الشرق الأوسط جزءاً مهماً للغاية من ذلك. إن ارتفاع الطلب في المنطقة على خدمات الرعاية الصحية ذات المستوى العالمي والروابط التاريخية لبريطانيا مع دول المنطقة، يجعل من هذا القطاع أولوية بالنسبة لتجارة المملكة المتحدة المتنامية”.

وفي ضوء الحديث عن الاستثمار، شهد معرض آراب هيلث زيارة الأمير غويلام أمير لوكسمبورغ حيث أتيحت له الفرصة للقاء بمجموعة من الشركات العارضة من لوكسمبورغ المشاركة في المعرض.

وخلال الاجتماع الذي عقد في قصر البحر في أبوظبي، رحب صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان بالأمير غويلام والوفد المرافق له، وأعرب عن أمله في أن تسهم هذه الزيارة في تعزيز علاقات الصداقة والتعاون بين الإمارات ولوكسمبورغ.

وسيعود المندوبون إلى منتدى الاستثمار في قطاع الرعاية الصحية غداً (الخميس 30 يناير) للاستماع إلى استراتيجيات الاستثمار في الأسهم الخاصة والتعاون عبر الحدود، فضلاً عن تطوير استراتيجية تمويل رأس المال الاستثماري والتعرف على كيفية تمويل رأس المال لزيادة العائدات على الاستثمار إلى الحد الأقصى.

ستُختتم “حوارات إنوفيت” (Innov8 Talks) في اليوم الأخير من المعرض غداً، حيث ستقدم ثماني شركات من الشركات الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال أحدث أفكارها في مجال الرعاية الصحية إلى لجنة التحكيم. وفي هذا الصدد، ستستعرض بعض الشركات أبرز ابتكاراتها مثل “أمبيرساند هيلث” وهو أول علاج رقمي يتم التحقق منه علمياً للحالات الالتهابية طويلة الأجل؛ تحليل نول للذكاء الاصطناعي في التشخيص؛ وشركة بروغنيغا للتكنولوجيا الصحية التي تعمل بطاقة الذكاء الاصطناعي.

وباعتبارها واحدة من أضخم المؤتمرات في العالم للتعليم الطبي المستمر متعدد التخصصات، يقام ضمن معرض ومؤتمر آراب هيلث 14 مؤتمراً للتعليم الطبي المستمر (CME) من 27 إلى 30 يناير في مركز دبي التجاري العالمي وفندق كونراد دبي بتنظيم من شركة إنفورما ماركيتس، حيث من المتوقع أن تشهد هذه المؤتمرات مشاركة 400 متحدث من أبرز الخبراء في هذا القطاع وحضور 5,200 مندوب.

نبذة عن معرض ومؤتمر آراب هيلث

يُعتبر معرض ومؤتمر آراب هيلث الذي تنظمه “إنفورما ماركيتس”، أضخم حدث للرعاية الصحية في منطقة الشرق الأوسط. أقيم المعرض للمرة الأولى قبل 45 عاماً، ليصبح منصةً لكبرى الشركات المصنّعة وتجار الجملة والموزعين في العالم للالتقاء بالأوساط الطبية والعلمية في منطقة الشرق الأوسط. ومن المتوقع أن تستقبل دورة 2020 من هذا الحدث أكثر من 4,250 شركة عارضة وما يزيد على 55,000 زائر من أكثر من 160 دولة.

يشتهر مؤتمر آراب هيلث بتقديم أعلى برامج التعليم الطبي المستمر (CME) جودةً لأصحاب المهن الطبية في المنطقة. ومن المنتظر أن يحضر نحو 5,000 مندوب ومتخصص من جميع أنحاء العالم 14 مؤتمراً ومنتدى تعليمي واحد ينعقدون تحت مظلة آراب هيلث، ويتطرق فيها متحدثون دوليون إلى مجموعة كبيرة من التخصصات والفروع الطبية.

ستنعقد فعاليات معرض ومؤتمر آراب هيلث 2020 في الفترة من 27 إلى 30 يناير 2020 بمركز دبي التجاري العالمي وفندق كونراد دبي في مدينة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة.

Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الأكثر قراءة

To Top