فلسطين

أداء بورصة فلسطين (PEX) للعام 2018

الشركة المتحدة للأوراق المالية
أداء بورصة فلسطين (PEX) للعام 20

من اعداد: قسم الابحاث والتطوير / المتحدة للاوراق المالية

لم يكن عام 2018 عاماً سهلاً على المستويين السياسي والاقتصادي، وقد عُكس ذلك على البورصة بوصفها مرآة للاقتصاد. وبالرغم من التحديات المختلفة خلال العام فقد استطاعت الشركات المدرجة في بورصة فلسطين الحفاظ على حصيلة توزيعات مجزية وبوتيرة متصاعدة خلال الاعوام الماضية.

لقد أغلق مؤشر القدس نهاية العام 2018 على مستوى 529.35 نقطة، منخفضاً 45.23 نقطة اي بنسبة 7.87% عن اغلاق عام 2017، وكان مؤشر قطاع التأمين الأكثر ارتفاعا بين المؤشرات، حيث ارتفع بنسبة 27.96%، يليه قطاع الصناعة بنسبة 0.49%. في حين انخفض مؤشر قطاع البنوك والخدمات المالية بنسبة 8.54%. وانخفض مؤشر قطاع الخدمات بنسبة 7.90%، وانخفض مؤشر قطاع الاستثمار بنسبة 7.61%.

خلال عام 2018 عقد (243) جلسة تداول بلغ خلالها عدد الأسهم المتداولة 185,071,060 سهم بانخفاض بلغت نسبته 31.75% عن ما تم تداوله خلال عام 2017، بينما بلغت قيمة الأسهم المتداولة 353,476,020 دولار بانخفاض بلغت نسبته 24.64% عن العام 2017، هذا وقد بلغ المعدل اليومي لقيمة الأسهم المتداولة 1,454,634 دولار خلال عام 2018، مقارنة مع 1,930,330 دولار خلال العام السابق.

وحرصا من البورصة على تطوير قطاع الأوراق المالية الفلسطيني والارتقاء بخدمات أعضائها ومستثمريها فقد استمرت بالاستثمار في تطوير قطاع الاوراق المالية في فلسطين، حيث كان آخرها توقيع اتفاقية مع شركة ناسداك لتوريد أنظمة الجيل الجديد من منصات التداول الحديثة “اكستريم”، وتمديد استخدام نظام الرقابة العالمي على التداول “سمارت” لمراقبة عمليات التداول في البورصة.

على صعيد آخر فقد وقعت هيئة سوق رأس المال ومؤسسة التمويل الدولية (IFC) مذكرة لتجديد التعاون المشترك في مجال تعزيز حوكمة الشركات في فلسطين. ويأتي توقيع مذكرة تجديد التعاون المشترك تتويجاً للشراكة الاستراتيجية ما بين الهيئة ومؤسسة التمويل الدولية (IFC) في مجال تعزيز حوكمة الشركات في فلسطين والمستمرة منذ عدة أعوام. و من جهة اخرى عقدت اللجنة الفنية للشمول المالي أولى اجتماعها هذا العام، حيث تم عرض آخر مستجدات اعتماد الاستراتيجية الوطنية للشمول المالي في فلسطين.

اما بالنسبة لاهم الاخبار على بعض الشركات المدرجة في بورصة فلسطين؛ فقد قامت مجموعة الاتصالات الفلسطينية بالحصول على قرض طويل الاجل لمدة خمس سنوات بقيمة 100 مليون دولار امريكي وذلك من خلال توقيع اتفاقية مع بنكين محلي وإقليمي. كما وقعت الشركة العديد من الاتفاقيات من ضمنها اتفاقية مع جامعة النجاح الوطنية المساهمة في تمويل جزء من تكلفة انشاء وحدة التنوع الحيوي التابعة للجامعة، واتفاقية شراكة مع بنك الاردن لتقديم خدمات مراكز البيانات و رفع كفاءة و سرعة الالياف الضوئية الخاصة بربط الفروع و اجهزة الصراف الألي، واتفاقية مع جمعية عطاء فلسطين الخيرية لتنفيذ مشروع تركيب وحدات طاقة شمسية لجمعية بنك الدم المركزي في قطاع غزة.

في حين أن شركة موبايل الوطنية الفلسطينية للاتصالات، وبعد نجاحها في الدخول الى سوق غزة وإطلاقها لخدمات الجيل الثالث في الضفة، قامت برفع راس مال الشركة من 258,000,000 دولار امريكي الى 293,000,000 دولار امريكي وتوحيد علامتها التجارية مع شركتها الأم مجموعة Ooredoo العالمية، لتحمل الشركة من الآن فصاعدًا اسم Ooredoo فلسطين.

الشركة العربية الفلسطينية للاستثمار ” أيبك” قامت برفع رأس المال المصرح به ليصبح 100 مليون دولار أمريكي. وصادقت الشركة على اتفاقية مبادلة اسهم، حيث تقوم أيبك باصدار 7 مليون سهم من راس المال ليصبح رأس المال العامل للشركة 82 مليون دولار امريكي. بالمقابل تستحوذ شركة أبيك على كامل حصة د.الكيالي بشركة التوريدات الطبية.  كما تم زيادة حصة أبيك في شركتها التابعة سنيورة للصناعات الغذائية والمدرجة في بورصة عمان الى 65.68% ، واستحوذت الشركة على حصة بنسبة 6.2% من رأسمال شركة مدفوعاتكم في الأردن في صفقة بلغت قيمتها 2.3 مليون دولار امريكي. ومدفوعاتكم هي شركة رائدة في تكنولوجيا الخدمات المالية وخدمات الدفع الالكتروني في الاردن.

وفيما يتعلق بشركات فلسطين للتنمية و الاستثمار (باديكو القابضة) فقد وقعت شركة فلسطين للاستثمار العقاري “بريكو” مع كل من مؤسسة التمويل الدولية (IFC) وبرنامج كندا لتغيير المناخ والوكالة الدولية لضمان الاستثمار اتفاقيات خاصة بتمويل مشروع الطاقة المتجددة التي تنوي “بريكو” إقامته في منطقة غزة الصناعية بتكلفة إجمالية تبلغ 12 مليون دولار وطاقة إنتاجية 7 ميغاواط، وعلى صعيد التطور في انجاز مشاريعها تواصل الشركة اعمال الانتهاء من مشروع بوابة اريحا، حيث شارفت اعمال البنية التحتية على الانتهاء. اما شركة نخيل فلسطين فقد بدأت بعملية قطف التمور من مزارعها في منطقتي أريحا والأغوار، كما بدأت المراحل الإنتاجية والتي تشمل الفرز والتعبئة والتصدير للأسواق العالمية المختلفة .

أما بالنسبة للقطاع البنكي، فقد قام بنك القدس باستثمار أسهم في شركة اكسبرتس، وهي إحدى الشركات الرائدة في تقديم الحلول المتكاملة في تكنولوجيا المعلومات في فلسطين. وبعد استحواذ البنك على فروع البنك الاردني الكويتي فإن شبكة فروع البنك ارتفعت إلى 40 فرعاً ومكتباً.  حيث تم بموجب اتفاقية الاستحواذ على ضم موجودات ومطلوبات الاردني الكويتي وإصدار أسهم لصالحه بنسبة 10% من رأس المال المدفوع لبنك القدس، كما تم تعيين البنك الأردني الكويتي عضوا جديداً في مجلس إدارة بنك القدس ليصبح عدد أعضاء المجلس 12 عضواً بدلاً من 11 عضواً. و على صعيد اخر, وقع البنك وإدارة مول فلسطين المملوكة لشركة لاكاسا القابضة إتفاقية تفاهم مشترك، يتم بموجبها منح بنك القدس موقعاً داخل المول  لتقديم الخدمات المصرفية للعملاء، وهذا التعاون الإستراتيجي يعزز تحقيق المصالح المشتركة بين البنك والشركة.

حصل بنك فلسطين على شهادة الإلتزام بتطبيق معايير أمن المعلومات وبيانات بطاقات الدفع (Payment Card) من مجلس حماية وأمن بطاقات الدفع العالمي (Industry Data Security Standards) ومقرها في الولايات المتحدة الأميركية. بالاضافة الى الحصول على ثلاث جوائز من مجلة EMEA Finance المالية العالمية. وصادقت جمعيته العمومية على زيادة رأسمال البنك بنسبة 20% إلى 250 مليون دولار.

اما البنك الاسلامي الفلسطيني فقد شغل 14 فرعا ومكتبا في الضفة الغربية وقطاع غزة بالاعتماد على الطاقة الشمسية لتوليد الطاقة الكهربائية ضمن خططه الاستراتيجية بالاعتماد على الطاقة النظيفة. و قد حصل البنك على جائزة “التميز من حيث الخدمات المصرفية الإسلامية” من الاتحاد الدولي للمصرفيين العرب للعام 2018، وأقرت جمعيته العمومية توصية مجلس الإدارة استكمال زيادة رأس المال بقيمة 6 مليون سهم وبقيمة إسمية دولار واحد للسهم.

قسم الابحاث والتطوير

المتحدة للاوراق المالية

Click to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.

To Top