أخبار

شركة أرفاق الاردنية تعقد ندوة في صناعة التمويل الاسلامي الاردن

شركة أرفاق الاردنية تعقد ندوة في صناعة التمويل الاسلامي الاردن – عمان – عقدت شركة أرفاق للاستشارات المالية والتدريب الندوة الأولى لصناعة المال الإسلامي بعنوان : التمويل الإسلامي .. واقع ورؤية في فندق جراند حياة – عمان يوم الثلاثاء الموافق 21 / 3 / 2017 وبرعاية اعلامية من مجلة ميدل ايست بزنس – الشرق الأوسط للاعمال.

معالي الدكتور محمد أبوحمور أمين عام منتدى الفكر العربي وركز في كلمة الافتتاح على أهمية الانتقال من إدارة ندرة الموارد والاقتتال عليها إلى إدارة وفرتها وتعداد حركتها وصناعتها للمستقبل ” وأشار إلى أن هذه الإدارة وتجددها هو من صلب عمل أصحاب الفكر وصناع المال وتمنى أن يكون لصناعة المال الإسلامي دور أكبر في التجديد والتطوير .

وقد أكدت د. خوله النوباني مدير عام شركة ومنظمة الندوة على ضرورة الإلتفات للعناصر الهامة في الحضارة الإسلامية التي صنعت ممارسات إقتصادية عادلة وبينت أن الحضارة الإسلامية في هذا الجانب إنما جمعت بين المادية والروحانية وتزينت بالأخلاق، وما تحققه المصرفية الإسلامية من انتشار واسع ونتائج نمو ملفتة إنما هو بسبب هذه الجذور كما وأكدت على ضرورة الإهتمام بإعمار الأرض من خلال استثمارات هذه المؤسسات كما وشكرت راعي الإفتتاح د. محمد أبو حمور والراعي الرئيس البنك الإسلامي الأردني والرعاة من فلسطين البنك الإسلامي العربي والبنك الإسلامي الفلسطيني وعلى حضور مدرائهم العاميين والعديد من موظفي الإدارات العليا وكذلك شكرت جمعية البنوك الأردنية والمعهد المصرفي الفلسطيني وسلطة النقد الفلسطينية على رعايتهم الإستراتيجية لهذه الندوة وكذلك الشركاء الإعلاميون حياة اف إم والغد والدستور والسبيل وقناة اليرموك ومجلة الشرق الأوسط للأعمال.

كما وتحدث الدكتور موسى مبارك نيابة عن المدير العام للبنك الإسلامي الأردني الأستاذ موسى شحادة حول أداء وتميز البنك الإسلامي الأردني في السوق المصرفية الأردنية وحصوله على عدة جوائز من شهادة الآيزو الدولية في مجال المسؤولية الاجتماعية .

وقد اشتملت الندوة على ثلاث جلسات ترأس الأولى معالي الدكتور محمد أبوحمور وكانت بعنوان: قضايا في التمويل الإسلامي وشارك فيها الدكتور موسى مبارك و أ. إياد نصار من سلطة النقد الفلسطينية وأ. سامي الصعيدي مدير عام البنك الإسلامي العربي في فلسطين .

أما الجلسة الثانية فقد ترأسها أ.د خالد أمين وشارك فيها كل من د. عدلي قندح مدير عام جمعية البنوك الأردنية وأ. بيان قاسم مدير عام البنك الإسلامي الفلسطيني وأ. ديمة التهتموني رئيس الدائرة القانونية في هيئة الأوراق.

أما الجلسة الثالثة فقد ترأستها د. خوله النوباني مدير عام شركة أرفاق وشارك فيها كل من السيدة هيفاء البشير رئيس جمعية الأسرة البيضاء ومنتدى الرواد الكبار والسيدة أمل ضراغمة المصري رئيس تحرير مجلة الشرق الأوسط للأعمال و أ. إياد حماد مدير إذاعة حياة إف إم  وأ.د. أسامة العاني أستاذ المصارف الإسلامية في جامعة عجلون .

هذا وقد حضر  الندوة العديد من المتخصصين والمهتمين وصانعي القرار في صناعة المال الإسلامي من الأردن وفلسطين وخارجهما .

في الختام تم الإعلان عن برنامج أرفاق الذي يتضمن حملة توعوية بالمصرفية الإسلامية تستهدف المرأة برعاية من بنك الأردن دبي الإسلامي تلاها إطلاق التقرير الأول للمصرفية الإسلامية في الأردن وفلسطين وهو تقرير حول الأداء من واقع البيانات المالية المنشورة ومن خلاله ومن خلال المشاركين تم الخروج بالتوصيات التالية :

–        توظيف جميع الوسائل الحديثة المقروءة والمسموعة والمرئية لنشر الوعي من خلال الندوات وورش العمل والمؤتمرات.

–        إطلاع مؤسسات المعايير الدولية الإسلامية على خصوصية التحديات في فلسطين وإبرازها من خلال إضافة المخاطر الخاصة بالمناطق الفلسطينية وطرح حلول ممكنة التطبيق للتحوط\ لها.

–        عمل خطة برامجية إعلامية وتبنيها من قبل المؤسسات المالية الإسلامية لنشر الوعي.

–        توظيف الصحافة المطبوعة والإلكترونية لصالح تفنيد الشبهات التي تعتري العمل المصرفي الإسلامي عند العامة.

–        توظيف الصياغة القانونية لتوجيه الرؤية في المصارف الإسلامية

–        تبني المؤسسات المالية الإسلامية العملي للمسؤولية الاجتماعية.

–        زبادة عدد النساء في الهيئات الشرعية في مختلف المؤسسات المصرفية الاسلامية.

–        إخراج الاقتصاد من قمقم النخبوية إلى الشارع من خلال التركيز على القضايا التي تهم الشارع (المشاريع الصغيرة،ميزانية الأسرة،…)

–        تبسيط مصطلحات التمويل الإسلامية  بما يساهم في توضيح دورها، ويُساعد في سهولة تداولها.

–        الاهتمام الحقيقي بالبرامج الاقتصادية وأن لا تكون مجرد استكمال وتزيين للدورة البرامجية دون محتوى هادف ومبسط يصل للجمهور على اختلاف فئاتهم.

–        تقديم قصص نجاح اقتصادية في الإعلام بطرق مشوقة وزيادة مساحات ظهور المختصين المتخصصين في صناعة المال الإسلامي في الإعلام.

–        اهتمام المؤسسات الاقتصادية بالإعلام وإدراك أهمية دوره في جلب العُملاء ودعم مشاريعها.

–        العمل مع الإعلام لتحسين الصورة النمطية عن البنوك الإسلامية وشركات الصيرفة.

–        إصدار مؤشر قياس لمستوى الخدمات والمنتجات والحلول المصرفية Service Score Index  لقياس مستوى الخدمات والحلول المصرفية على مستوى القطاع وعلى مستوى البنك الواحد( الفروع) بهدف تحسينها.

–        تبادل الخبرات بين الدول فيما يتعلق بآليات عمل البنوك الإسلامية على المستوى العربي والإسلامي وعلى المستوى الرقابي.

–        تشجيع إدماج المرأة في الهيئات الشرعية والعمل المصرفي الإسلامي ككل.

–        ابتكار أدوات خاصة تعتني بدور المرأة الإقتصادي ودعم خصوصية أعمالها .

–        المبادرة في البناء على هذه الندوة وتوصياتها بما يشكل قاعدة فعلية لتطوير التمويل الإسلامي ونشره إنطلاقا من الأردن إلى خارجها .

 

Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

To Top