تكنولوجيا

مركز البيانات للحلول المتكاملة يعزز التحول الرقمي في مركز محمد بن راشد للفضاء

مركز البيانات للحلول المتكاملة يعزز التحول الرقمي في مركز محمد بن راشد للفضاء

أعلن مركز البيانات للحلول المتكاملة  “مورو”، التابع لـ “ديوا الرقمية”، الذراع الرقمي لهيئة كهرباء ومياه دبي، عن توقيعه لإتفاقية مع مركز محمد بن راشد للفضاء لتعزيز القدرات الرقمية للمركز. وأقيم حفل التوقيع بين شركة مورو والمركز، في  اليوم الثالث من أسبوع “جيتكس” للتقنية في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض، بحضور معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي وسعادة حمد عبيد المنصوري، رئيس مركز محمد بن راشد للفضاء، وسعادة يوسف حمد الشيباني، مدير عام مركز محمد بن راشد للفضاء، كما وحضر المهندس مروان بن حيدر، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة “ديوا الرقمية” والمهندس وليد بن سلمان، عضو مجلس إدارة في مجموعة “ديوا الرقمية”.

كما وقّع الاتفاقية كل من محمد بن سليمان، الرئيس التنفيذي لشركة “مورو”، والمهندس سالم المري، مساعد المدير العام في مركز محمد بن راشد للفضاء. وتهدف الاتفاقية الموقعة بين الطرفين الى تعزيز التعاون في مختلف الخدمات الرقمية وتقديم خدمات تقنية لمركز محمد بن راشد للفضاء، كما وستزود شركة “مورو” مركز محمد بن راشد للفضاء بخدمات سحابية متطورة وحلول أمنية وخدمات مهنية ومدارة.

بدوره، قال معالي الطاير: “نعمل وفق رؤية وتوجيهات سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، لتعزيز المكانة الريادية لدولة الإمارات في مجال الحلول الرقمية وجعل دبي العاصمة الرقمية للعالم. وتعكس الاتفاقية سعي شركة “مورو” الدؤوب لتحقيق التحول الرقمي في دولة الامارات. كما أنها تعمل على تعزيز كفاءة العمل بين مركز محمد بن راشد للفضاء ومورو في إطار تحقيق الهدف المشترك المتمثل في تعزيز القدرات في القطاع الرقمي. وتعتبر الاتفاقية نموذجاً مثالياً للتعاون مع الجهات الحكومية. ونحن فخورون بتعاوننا مع مركز محمد بن راشد للفضاء، حيث أننا نهدف إلى إحداث تأثير إيجابي في مسيرة التحول الرقمي للمركز من خلال توفير تقنيات تواكب الثورة الصناعية الرابعة”.

من جهته، قال سعادة يوسف حمد الشيباني: “نحرص في مركز محمد بن راشد للفضاء على تعزيز قدراتنا الرقمية بغرض دعم عمليات تصميم وتطوير واستخدام تقنيات الفضاء. ومن هذا المنطلق، يسرنا أن نتعاون مع شركة “مورو”، نظراً لما يعود عليه هذا التعاون من مساهمة إيجابية بفضل الخدمات المتطورة التي تقدمها. كما تتيح لنا هذه الشراكة تطوير الجيل القادم من تكنولوجيا وحلول الفضاء التقنية، ودعم تسريع تحولنا التكنولوجي في هذا القطاع”.

ويعتبر مركز محمد بن راشد للفضاء مؤسسة حكومية في دبي تعمل على برنامج الإمارات للفضاء، والذي يتضمن العديد من مشاريع الأقمار الصناعية الفضائية، ومهمة الإمارات لاستكشاف المريخ- مسبار الأمل، وهي أول مهمة استكشافية عربية من نوعها تقوم حالياً بجمع بيانات علمية هامة للغاية حول الكوكب الأحمر، بالإضافة إلى مهمة الإمارات لاستكشاف القمر، وهي أول مهمة إماراتية وعربية من نوعها لاستكشاف القمر. ويعمل المركز أيضاً على تطوير القمر الصناعي MBZ-SAT ، وهو أكثر الأقمار الصناعية التجارية تطوراً على مستوى المنطقة من حيث الجودة العالية للصور الملتقطة. ويقوم المركز أيضاً بالإشراف على برنامج الإمارات لرواد الفضاء، بالإضافة إلى تطوير مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ 2117 لوضع تصور علمي متكامل لأول مستوطنة بشرية على الكوكب.

Click to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.

To Top